مدرب دورتموند: أثق في عودة فولكروج لهز الشباك كوريا الجنوبية تخطط لاتخاذ إجراءات صارمة ضد المهاجرين غير الشرعيين حتى نهاية يونيو فضيحة.. أكثر من 50 طفلا تعرضوا للاعتداء الجنسي في (الجزيرة المقدسة) روسيا: خسائر الجيش الأوكرانى على محور أفدييفكا 2130 عسكريا و6 دبابات خلال أسبوع جالتييه: الدحيل أمام فرصة لكتابة التاريخ بلجيكا تحقق في تدخل روسي في البرلمان الأوروبي إجلاء 100 ألف شخص في كازاخستان بسبب الفيضانات اتهم بقتل زوجته وصديقها وخرج بريئاً.. وفاة لاعب كرة شهير "حزب الله" يعلن قصف مرابض مدفعية للعدو بعشرات الصواريخ مصر تفرج عن بضائع من الموانئ بـ8 مليارات دولار منذ مارس خارج ميونيخ.. أبناء هاري كين يتعرضون لحادث مروري مصدر عسكري: مقتل عنصرين أثناء محاولتهما التسلل والتهريب ضمن المنطقة الجنوبية.. اسماء الاتحاد الأوروبي يستحوذ على 68% من صادرات السيارات التركية الهيئة الخيرية الهاشمية توزع ربع مليون وجبة إفطار في شهر رمضان بغزة "اعتقدت أنها أعراض الحمل".. شابة تكتشف إصابتها بالسرطان

القسم : ملفات ساخنة
نبض تيليجرام فيس بوك
نشر بتاريخ : 25/03/2023 توقيت عمان - القدس 11:50:54 PM
المشاقبة: تهديد الأردن لن يكون الأخير وعلينا أن "نهيئ أنفسنا لما هو قادم وأصعب - فيديو
المشاقبة: تهديد الأردن لن يكون الأخير وعلينا أن "نهيئ أنفسنا لما هو قادم وأصعب - فيديو

الحقيقة الدولية - عمان

قال الوزير السابق الدكتور أمين المشاقبة إن العقل الصهيوني المتطرف يسعى لاحتلال كامل الأرض الفلسطينية وطرد الفلسطينيين منها وحل القضية الفلسطينية على حساب الشعب العربي وبالذات الأردن، مضيفاً أن هذا الأمر هو توجه حقيقي على الرغم من وجود معاهدات سلام واتفاقيات واجتماعات، مؤكداً أنها لا تردع الاحتلال في تصرفاتهم وسلوكهم السياسي.

وأشار المشاقبة لبرنامج " واجه الحقيقة " مساء السبت أن لدى الأردن أوراق كثيرة للضغط على الاحتلال تتمثل بـ"خطاب سياسي متزن" يعري الممارسات "الإسرائيلية" في المحاكم الدولية، إضافة إلى تعزيز الوحدة الوطنية وبناء ثقافة سياسية لتعزيزها، عدا عن دور الإعلام المهم في بناء الرأي العام وبناء الثقافة السياسية، مؤكداً أن التهديد الحاصل اليوم على الأردن ليس الأول ولن يكون الأخير، وعلينا أن "نهيئ أنفسنا لما هو قادم وأصعب".

بدوره قال البرلماني السابق نبيل غيشان إن حكومة الاحتلال ليست الوحيدة المتطرفة؛ وإنما ازدادت نسب التطرف في "المجتمع الإسرائيلي" بحسب استطلاعات الرأي والانتخابات وكل الأحزاب أصبحت متطرفة، مؤكداً أن عودة نتنياهو لرئاسة حكومة "فاشية دينية يمينية متطرفة"؛ هو إضرار بالمصالح الوطنية الاستراتيجية الأردنية.

وأشار غيشان أن اليمين "الإسرائيلي" بقيادة نتنياهو وصل لمرحلة يفكر من خلالهما بإنجاز نقطيتين أساسيتين، الأولى بأن يصل إلى إنهاء القضية الفلسطينية حسب البرنامج الصهيوني التوراتي، والثانية محاولة ضرب إدارة الرئيس الأمريكي بايدن خدمة للجمهوريين؛ لأن مصلحة اليمين الصهيوني مع الجمهوريين، لأن هناك اتهامات للخارجية الأمريكية بأنها وراء الاحتجاجات في الداخل المحتل. 

 

Saturday, March 25, 2023 - 11:50:54 PM
المزيد من اخبار القسم الاخباري

آخر الاضافات


أخبار منوعة
حوادث



>
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2023